طرق سهلة لتوفير الكهرباء

​​​​​

 محرر المحتوى

جميعنا يعلم أن الكهرباء هي من الموارد الثمينة التي يتوجب علينا أن نقدرها ونحافظ عليها من الهدر، ويتزايد الوعي لدى سكان أبوظبي بضرورة اتباع ممارسات "صديقة للبيئة". إن تغيير عاداتك لتصبح أكثر كفاءة في استهلاك الطاقة هو أمر لا يتطلّب الكثير من الجهد، ويساهم ليس فقط في أن توفر في فواتيرك بل وفي تحسين البيئة ونوعية حياتك. إليك بعض النصائح البسيطة التي تساعدك في التقدم نحو مستقبل أفضل من الاستهلاك الكفء للطاقة.

في أرجاء المنزل

يشكل تكييف الهواء حوالي نصف استهلاك الطاقة الكهربائية في أبوظبي. لذلك، وعلى الرغم من ميل الناس لخفض التكييف إلى درجة البرودة الجليدية عند اشتداد الحر، يجدر بالذكر أن 24 درجة مئوية هي درجة الحرارة المثالية لتحقيق التوازن بين الراحة في المنزل والاقتصاد في الاستهلاك. كما أنه من الضروري التأكد من أن نظام التكييف يعمل بكفاءة.

وعوضاً عن ترك سخان الماء يعمل كل الوقت، حاول تشغيله قبل نصف ساعة فقط من استحمامك، أو اضبط مفتاح المؤقت الآلي لتسخين المياه ليلاً، بحيث تكون المياه جاهزة في الصباح

تعوّد على إطفاء الأنوار في أرجاء المنزل عندما لا تكون بحاجتها، وهي عادة مهمة للآخرين من حولك أيضاً. يمكنك خفض فاتورة الإضاءة بنسبة تصل إلى 90٪ عن طريق الاستعاضة عن المصابيح التقليدية القديمة بمصابيح LED الحديثة أو مصابيح CFL. وبالطبع يفضل استخدام الضوء الطبيعي عوضاً عن الكهربائي، عندما يكون ذلك ممكنا.

قم دائما بنزع قابس الأجهزة الكهربائية عندما لا تكون في الاستخدام. إن ترك أجهزة مثل التلفاز أو أجهزة الكمبيوتر المحمولة في وضع التعليق، يهدر الكثير من الكهرباء، وهو أمر يمكن تجنبه بسهولة.

في المطبخ

تشكل المجمدات والثلاجات جزءاً من أساسيات الحياة في مناخ حار كمناخنا، ولكنها بحاجة لأن تستخدم بكفاءة من أجل تجنب هدر الكهرباء. قم بإزالة الجليد من الثلاجة بانتظام وإبقائها ممتلئة قدر الإمكان بحيث تستخدم طاقة أقل للحفاظ على محتوياتها مجمدة. حاول تجنّب فتح وإغلاق باب الثلاجة باستمرار كي لا يخرج الهواء البارد من داخلها.

الأمر نفسه ينطبق على الأفران الكهربائية أيضا؛ إذا واصلتم فتح الباب للتحقق من استواء الطهي فستتبدد الحرارة داخل الفرن. أما عند الطهي على الموقد، حاول استخدام أوان بنفس حجم الموقد للاحتفاظ بالحرارة. كما أنه من الجيد خفض الحرارة قليلا، بحيث يُطهى طعامك بالتساوي من كل جوانبه ولا تحترق الأواني. يمكنك أيضا إطفاء الموقد قبل النضج التام ببضع دقائق، إذ أن الحرارة ستستمر في طهي الطعام لفترة زمنية بعد إطفاءها.

استخدام الأجهزة الكهربائية

لا تحتاج الأجهزة الكهربائية الحديثة إلى الكثير من الطاقة كما كان عليه الحال مع الأجهزة القديمة. فإذا كانت لديك غسالة أو جلاية صحون أو ثلاجة عمرها أكثر من 10 أعوام، فقد تنفق أكثر على استهلاك الكهرباء مما تحتاج إليه. ربما يكون تبديل هذه الأجهزة مكلفاً على المدى القريب، إلا أنها ستوفر عليك الكثير من المال على المدى البعيد. ولمساعدتك على المقارنة بين الأجهزة المختلفة، تحمل المزيد من الأجهزة المنزلية التي تباع اليوم في دولة الإمارات العربية المتحدة ملصق خاص يوضح تصنيفها من حيث استهلاك الطاقة وتبين مدى كفاءتها.

تستهلك جلايات الصحون والغسالات الكمّ الأكبر من الطاقة في منزلك، لذا فمن المهم التأكد من أنهما ممتلئتان بالكامل قبل التشغيل. حاول قدر المستطاع عدم استخدام دورة الماء الساخن واختر دورة الماء البارد أو الدافئ بدلا من ذلك، إن أمكن. ومن المستحسن أن تعمل بخيار دورة البيئة (إيكو) إذا كانت الأجهزة مزودة بهذه الميزة، إن أمكن.

بشكل عام، استخدم قدر الطاقة التي تحتاج إليها فقط. على سبيل المثال، إذا كنت ترغب بتناول فنجان من الشاي أو القهوة، لا تقم بملء غلاية الماء بالكامل بل قم بتسخين ما يكفي لصنع شرابك فقط.